أخلاقيّات وممارسات العاملين بالمنظمات

  • No Comments
  • 1350
  • 13

أخلاقيات مهمة لمسؤول وسائل الإعلام الاجتماعي Social Media:

  • الصّدق والشفافيّة

كن حريصًا على التّعريف بنفسك وبعملك عند استخدام المدونات وغيرها من وسائل التواصل الاجتماعي. اذكر اسم منظمتك بوضوح وقم بالتشديد على واقع كون تعليقاتك وتدويناتك تعبر عن أرائك الشخصية التي لا دخل لمنظمة بها. تجنّب استخدام الأسماء المستعارة أو الوهمية عند نشر المحتوى المتعلق بمنظمتك وتذكر دائمًا أن الشفافية لا تعني إفشاء أسرار عملك السريّة والمهّمة.

  • استخدام عبارات براءة الذمّة

تفيد عبارة براءة الذّمة لإخلاء مسؤولية منظمتك عن كل ما قد ينشر على مواقع الإنترنت غير التّابعة لها أو على مدونتك الخاصة. يمكنك استخدام عبارة مثل:

“إن جميع الآراء الواردة في هذه المدونة شخصية ولا تعبر عن مواقف المنظمة”.

  • التّمثيل الجيّد لمنظمتك

كن حريصًا على إحسان التّصرف على مواقع التواصل الاجتماعي، ذلك لأن الآراء والمواقف التي ستعبر عنها على هذه المواقع ستنعكس على المنظمة التي تعمل فيها بشكلٍ مباشرٍ أو غير مباشر، ولذلك تذكر دائمًا أنك سفير هذه المنظمة رغمًا عن أنفك!

  • المساهمة في النّقاشات الدائرة على شبكة الإنترنت وبمواقع التّواصل الاجتماعي

تتبع الجهات التي تشاركك في تبني القضايا ذاتها، ومن ثم احرص على المساهمة في النقاش بخبراتك المستقاة من تجربتك الخاصّة. كن على دراية بالموضوع الذي يجري النقاش حوله، واحرص على أن تكون لك الريادة فيه بحيث تكون مشاركاتك منسجمة مع سير الحوارات.

  • الإعلاء من قيمة المحادثات

تحدث عن مشاريع منظمتك ومبادراتها واحرص على طرح الأسئلة لتفعيل الحوار والمشاركة بين جميع الأطراف. إنّ المحتوى المفيد والمثير للاهتمام والمدعّم بالروابط والوثائق المختلفة كالصّور والفيديو والتقارير وغيرها من المصادر؛ هو ما يثري هذا التفاعل ويلقي الضوء على مساهمات منظمتك في خدمة مجتمعها.

استخدم الإعلام الاجتماعي لرواية قصصك المؤثرة وشاركها مع الآخرين! كما واحرص على التّجاوب مع مساهماتهم لخلق إحساس بالتشاركيّة والتساوي معهم.

  • الانتشار على جميع مواقع الإعلام الاجتماعي

لا تقصر مشاركاتك على موقعي “فيسبوك” و”تويتر” باعتبارهما الأكثر تأثيرًا، فهذا قد يؤدي إلى إهمال المواقع الأخرى التي قد تحتوي على أشخاص ذوي تأثير عظيمٍ في خدمة قضاياك.

لاحظ أيضًا أن وسائل الإعلام الاجتماعي هي وسائط عالمية لا تعتمد على بلدٍ أو جغرافيّة معينة، بل هي موجهة لجميع سكان الكرة الأرضية تقريبًا! لذا تذكر دائمًا أن مشاركتك يجب أن تسعى للحفاظ على صورة منظمتك بشكل عام، إضافة لتفاعلها مع مختلف الثقافات والأعراق من منظور عالمي.

اقرأ أيضًا: أبرز مواقع وتطبيقات التّواصل الاجتماعي لمنظّمات المجتمع المدني للعام 2016

  • احترام الآخرين

تذكر دائمًا بأن عليك واجبًا كموظف في منظمتك يتمثل في ضرورة احترام الآخرين، فلا تضلل قراء مدونتك ولا تهاجم أولئك الذين يختلفون مع بالآراء، بل كن منفتحًا على الآخرين ومتقبلًا لآرائهم.

  • إنشاء علاقات مع الآخرين

بناء الثقة مع الجمهور من أهم ما يجب أن تسعى منظمات المجتمع المدني إلى تحقيقه، ذلك أن هذا الجمهور هو القوة الدافعة التي تعطي الزخم لنشاطات المنظمة وفعالياتها في الدفاع عن قضاياها. اجعل خطاب حديثك مع القراء بسيطًا ومفهومًا وواضحًا بحيث تصلهم الرسائل الخاصة بمنظمتك بشكل سليم.

اجعل المحتوى مفتوحًا ومتاحًا للآخرين واطلب منهم إبداء آرائهم والتفاعل مع ما تطرحه من مسائل وقضايا إلى جانب حثهم على التعليق على ما تطرحه من مواضيع مجتمعية تهمهم.  

  • المحافظة على اسم المنظمة ومحتواها

احرص على عدم توريط اسم منظمتك بأي نشاط يتنافي مع أهدافها ويستغل سمعتها. اطلب مشورة زملائك في حال كنت غير متأكد من مناسبة المحتوى للنشر على الإنترنت وخصوصًا في حال إعداده للاستخدام الداخلي كالمواد الموجودة على الشبكات الداخلية للمنظمة.   

  • احترام حقوق الملكية الفكرية

عند الاقتباس من محتوى لطرف ثالث، أحل المص له، احترم قوانين الملكية الفكرية. وشاور زملاءك عند استخدام مواد خاضعة لحقوق الطبع والنشر أو مواد خاضعة لعلامة تجارية.

  • حافظ على خصوصية وسرية الآخرين لأغراض السلامة

في حال كانت منظمتك عاملةً في مناطق الصراعات أو النزاعات، فعليك توخي الحذر. لا تشارك أي محتوى مثل الفيديو والصور والتسجيلات الصوتية حول نشاطات المنظمة على مواقع التواصل الاجتماعي إن كانت ستضر بسلامة وأمان العاملين عليها وتعرض حياتهم للخطر.

  • لا تخجل من تصويب أخطاءك  

الاعتراف بالخطأ والاعتذار عنه مع تصويبه هو من أفضل الممارسات على وسائل الإعلام الاجتماعي. احرص على تصحيح الخطأ عن طريق توفير معلومات دقيقة للمستخدمين. سيفقدك التعالي عن إصلاح أخطائك ثقة جمهورك بك ويجعل من منظمتك أقل إنسانية في أعينهم.

حاول أن تتجاوب مع النقد البناء بصدرٍ رحب وقم بتحويل التعليقات السلبية حيال عمل منظمتك إلى نقاشات إيجابية. ابدأ بشكر المعلّق على مشاركته ومن ثم أشرك باقي القراء في المحادثة.

  • الحرص على المصداقية والتّمييز بين الحقائق والآراء الشخصية

احرص على أن تنقل الحقائق لجمهورك بأمانة وصدق ومسؤولية. وتجنب الإساءة إلى صورة منظمتك عن طريق طرح أرائك الشخصية على أنها حقائق خاصة بالمنظمة. تذكر أن الإنترنت وسيط أبدي ففي حال مشاركة أي معلومة عليه فقد صار موجودًا على الشبكة العنكبوتية حتى وإن قمت بحذفه لاحقًا.

  • الحرص على الّلباقة والدقة في كتابة المحتوى

اجعل لكتابتك نسقًا واحدًا وصوتًا متناغمًا. احرص على استخدام أسلوب جذاب ولطيف ومهني وقريب من الجمهور بجانب التمتع بالمهنية ومواكبة الأحداث والزمن.

اعمل على أن تخلو مشاركاتك من الأخطاء الإملائية والنحوية، وتأكد من صلاحية الروابط التي تنشرها وعملها بشكل صحيح.

  • بناء قدرات العاملين في المنظمة

استفد من أي فرص متوفرة لبناء القدرات حول استخدام وسائل الإعلام الاجتماعي والتعامل معها. اطلب من منظمتك توفير التدريب وورش العمل اللازمة لمثل هذا البناء أو قم بمتابعة المواقع الإلكترونية التي توفر العديد من هذه التدريبات المجانية حول وسائل الإعلام الاجتماعي.

اقرأ أيضًا: المبادئ التنظيمية لاستخدام الإعلام الاجتماعي من قبل العاملين في المنظمات غير الحكوميّة 

Facebook comments

Website comments

Leave a Reply

Your Comment (Required)

Name (Required)

Email (Required)

Website