دروس مستفادة لأفكار جديدة- المركز التكنولوجي لحقوق الإنسان

  • 1 Comment
  • 1527
  • 4

إشكالية تفتقر لها معظم المجتمعات العربيّة بل يتضاؤل الاهتمام بها رغم حيويّة وضرورة تفعيل ثوابتها وأركانها، وهي إشكاليّة مشاركة الشّباب في الحياة العامة سواء في الجوانب الاجتماعيّة أو السياسيّة أو التنمويّة.

إن الشباب وهم الرّكن الركين في بناء المجتمعات والمكون الديمغرافي الأكبر فيها، هم المعول الأهم على مسار التّغيير المنشود بل كانوا وما زالوا الصّوت الأعلى بين المطالبين بتغييرات حقيقية في مجتمعاتهم لتتلاءم مع طموحات حقيقية لمجتمعات ديمقراطية متقدمة ومتفتحة وقوية، وقد كان للشّباب ذاتهم الدور الأبرز في تونس ومصر وليبيا واليمن والبحرين وسوريا، كوقود حيّ لنجاح أو استمرار مطالبتهم الشعبيّة من أجل التغيير.

إن الأنظمة البائدة ومعظم الأنظمة الحاليّة في أغلب تلك الدول كانت وما زالت تفرض القيود المطلقة على كافة أنماط المشاركة الشبابية في الحياة العامة أو علي أنواع بعينها وبالأخص المشاركة السياسية. ورغم تلك القيود كان للشباب وسائلهم وطرقهم في التّعبير عن آرائهم وباستخدام التكنولوجيات المتوافرة لديهم، ولعل أبرزها المدوّنات كأهم وسائل التّعبير عن الرأي الحر في مطلع الألفية الأخيرة، والتي تطورت مع مرور الوقت وتطور التّكنولوجيا إلى استخدام تقنيات شبيهة بالتدوينات ولكن في إطار شبكي اتسعت به المدارك وتنوعت به المعارف وتنوعت فيه القضايا والثقافات وهو ما يعرف بتقنيات الشبكات الاجتماعية، وليس هذا التطور الوحيد الحادث بل كان لتطور هندسة الاتصالات والإلكترونيات المتمثلة في الهاتف المحمول بكل أجياله سببًا هامًا في تطور وسائل الشباب أنفسهم، لدرجة أن هناك جيلًا عد من الصحفيين عبر استخدامهم لتلك التكنولوجيات.

تلك المنظومة التّكنولوجية ذاتها أو ما يسمى بمنظومة الإعلام الحديث ومع ازدياد أهميتها صارت من ضمن أولويات العديد من الكيانات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية كالأحزاب والحركات الاجتماعية والشّركات ومن ضمنها بالطبع المنظمات غير الحكومية كوسيلة مباشرة لاستهداف جمهورهم، ولم يقتصر الأمر فقط على تلك الهياكل الشعبية المنظمة بل تعدي ذلك الأمر لتكون منظومة الإعلام الحديث في بؤرة اهتمام كافة الأنظمة الحاكمة ومؤسساتها مع اختلافها في درجة الاهتمام، فمنها من كان مهتمًا لمجرد التواصل مع جمهور الشبكات الاجتماعية، وأخرى كان اهتمامها للتأثير على ذلك الجمهور، وأخرى كان ذلك الاهتمام ينصب في الأساس علي الرقابة والمراقبة “معظم الأجهزة الأمنية والمخابراتية الآن أسست أقسامًا لمراقبة تلك الشبكات الاجتماعية”.

وقد كان للمركز التكنولوجي لحقوق الإنسان (TCHR) منذ بداياته رؤيته بهذا الخصوص، وخصوصًا أن التكنولوجيا هي ذاتها المحور الأساسي لاهتمام المركز والسدنة الرئيسية لأنشطته، فعمل منذ بداياته على سبر أغوار تلك التكنولوجيات ليثمر الأمر إلى العديد من الأفكار المبتكرة والفاعلة مثل الراصد الإلكتروني والخريطة التفاعلية للإنتخابات وويكيبيديا حقوق الإنسان وغيرها من الأفكار التي التزمت بنسق متطور وحداثي، مؤمنًا بدور التكنولوجيا وأهميته.

في خضم تلك الأفكار وبالتعاون مع مجلس الأبحاث والتبادل الدولي (ايركس | IREX) وبالالتزام بذات السياق الذي سلف ذكره، نجحنا سويًا في البدء في مشروع طموح لاستخدام تكنولوجيات متعددة مترابطة، في إطار تعزيز مشاركة الشباب في الحياة العامة والحياة الاجتماعية عبر التدريب المتطور وتقنين مدونات إلكترونية شبكية وتصميم موقع إلكتروني، إلى جانب ابتكار لعبة أون لاين وهي الجانب الأهم في المشروع تتمثل في ابتكار وحدات بأكواد الفلاش جيم (Flash Game)، والبي اتش بي (PHP)، والــ ثري دي (3D) تمثل رؤية تعليمية للديمقراطية مستهدفة بذلك الجمهور العريض لمنظومة الإعلام الحديث وخصوصًا الشباب ذوي الأعمار الصغيرة والمهتمين أساسًا بالألعاب على الإنترنت.

التجربة في إجمالها شيقة جدًا، وفريدة من نوعها، وخصوصًا لو تم الإلتزام بسياق منظم وفي إطار استمرارية مستهدفة، حيث أن المركز رغم البدايات الصعبة وخصوصًا لعدم انتشار مثل تلك التقنيات في المنطقة العربية إلا في حدود ضيقة، التزم بسياق يستهدف استمرارية أنشطة المشروع، وهو الأمر الذي جعل من المشروع هدفًا خاصًا للمركز لاستكماله على ذات النمط ومن ثم تطويره بصفة مستمرة ودائمة كنشاط دائم للمركز.

“ولا يفوتنا أن ننقل لكم أمرًا بالغ الأهمية نراه كمركز حديث العهد في العمل العام، وهو وضع استراتيجيات الخطط البديلة نصب أعين الإداريين في المنظمات والمخططين له، وهو أمر استفدنا منه كثيرًا في ظل الظروف الاستثنائية والطارئة التي مرت بها جمهورية مصر العربية، و التحديات البالغة التي كانت تجابه تنفيذ الأنشطة في إقليم ملتهب بالصراعات كاقليم سيناء.”

Facebook comments

Website comments

  1. albyaan.com رد

    I absolutely love your blog and find nearly all of your post’s to be precisely
    what I’m looking for. Does one offer guest writers to write content available for
    you? I wouldn’t mind creating a post or elaborating on some of the subjects you write regarding
    here. Again, awesome weblog!

Leave a Reply

Your Comment (Required)

Name (Required)

Email (Required)

Website