فريق العقبة يظفر بلقب «فريق المتطوعين المثالي»

  • 2 Comments
  • 1674
  • 2

أعلن مركز الشرق والغرب لتنمية الموارد البشرية النتائج النهائية لمشروع «فريق المتطوعين المثالي»، وتتلخص فكرة المشروع بأن يتم تدريب (3) شباب/شابات من كل محافظة من محافظات المملكة أي (36) شابًا وشابة على مستوى المملكة على مواضيع (مفاهيم الشباب والمشاركة المجتمعية – العمل التطوعي ومفاهيمه وإدارته – تطوير المبادرات التّطوعية الإبداعية – العمل كفريق – استخدام وسائل التّواصل الاجتماعي وإنتاج الأفلام القصيرة على برامج الكمبيوتر)، وبعد تلك التدريبات يتم الطلب من المشاركين أن يشكلوا فرقًا تطوعيةً في كل محافظة ويقوموا بتنفيذ مجموعة من الأعمال والمبادرات التطوعية في مجتمعاتهم وتوثيقها، على أن تكون هناك منافسة بين تلك الفرق التطوعيّة في المحافظات على جائزة أفضل فريق وعمل تطوعي. ومع نهاية كل شهر يتم تحميل فيديو لكل فريق على موقع على الفيسبوك، يلخص العمل التطوعي الذي قاموا بإنجازه وكيفية عمل الفريق، ويفتح باب التصويت لمدّة أسبوع على أفضل الأعمال التطوعية من قبل الشباب الأردني على هذا الموقع إضافة إلى رأي لجنة من الحكام، ومع نهاية أول شهر يتم خروج (6) فرق تطوعيّة من المنافسة وتستمر الفرق الأخرى بالمنافسة للتنافس على الجائزة الأولى والتي تبلغ نحو (1000) دولار.

وفي بداية برنامج الحفل الختامي للمشروع ألقت منسقة المشروع ندى نمرات كلمة ترحيبية رحبت فيها بالحضور، وتحدث مدير المشروع محمود حشمة عن نشاطات المركز وعرض فكرة المشروع وأهدافه وقال أن هذا المشروع نوعي واستهدف عددًا من الشباب في كافة محافظات المملكة ومن ثم عرض ابرز النشاطات المستقبلية للبرنامج ومنها مشروع «أكاديمية المشاركة السياسية للشباب» ويهدف هذا المشروع إلى دمج الشباب في العملية السياسية. ومن ثم عرض بدر دخان من خلال فيديو المبادرات والمشاريع التي انجزت وقال أن المشروع هو تطوعي بحت وأن بعضًا من هذه المشاريع أصبحت مشروع عمل لبعض الفرق تدر لهم المال. كما وعرض مراحل المشروع الأولى وتدريب فرق العمل وعرض مشاريع العمل لكافة المحافظات. وألقى خالد حجاب (@KhaledHijab) ممثل ممول المشروع وهو مجلس الأبحاث والتبادل الدولي (أيركس | IREX) كلمة أثنى فيها على المشروع ونجاحاته.

وفي نهاية الحفل أعلن مدير المشروع محمود حشمة النتائج وكان المركز الأول من نصيب فريق «نشامى العقبة» وحصل على (1831) صوتًا يليه فريق عجلون (1548) صوتًا، فريق الكرك (459) صوتًا، فريق مادبا (391) صوتًا، وفريق عمّان (294) صوتًا، وفريق فريق البلقاء (137) صوتًا.

وفيما يلي ملخص لمشاريع فرق العمل الأولى والثانية التي وصلت للمرحلة النهائية:

فريق العقبة «مبادرة قرية فينان التطوعية»: وتكمن فكرة الفريق بأن يكون هناك تدريب عملي لأهل القرية على انشاء شبكات تطوعية للتنمية في ثلاث مجالات (الصحة , التعليم, الخدمة الاجتماعية)، حيث يتم تطبيق برامج صحية وتعليمية واجتماعية وتدريب سفراء المناطق الأشد فقرًا على آليات تطبيق البرامج بشكل عملي وربطهم مع الجهات المنفذة للبرامج لوضع خطة العمل الدورية.

فريق عجلون «مبادرة لعبتنا»: وتتلخص فكرة الفريق بإحياء الألعاب الشعبية وتوثيقها حيث أنها غير مكلفة وبعضها تكون مصنوعة من الخشب أو القماش أو الحجارة ولها فوائد عديدة كتعليم التشارك والقيادة وتقوية البنية الجسمية والتفكير والتخطيط وتجعل الطفل أكثر وعي لكيفية التعاون والتعامل مع الآخرين على عكس الألعاب الإلكترونية التي تعلم الانطوائية.

Facebook comments

Website comments

  1. عبدالله السقاف رد

    جميل جدا المزيد من التقدم والنجاح المستمر في تطوير الشباب واشركهم في تنمية المجتمع

    • Anadigital رد

      شكراً أخ عبدالله على المشاركة … نتمنى التوفيق لكل المشاريع التي تهدف إلى خدمة المجتمع

Leave a Reply

Your Comment (Required)

Name (Required)

Email (Required)

Website